ابنك يضرب الاطفال؟ اكتشفي اسباب تصرفاته وسلوكه العنيف معهم
امومة
ابنك يضرب الاطفال؟ اكتشفي اسباب تصرفاته وسلوكه العنيف ...
هل الفصفص مفيد للحامل أو يضرّها؟
امومة
هل الفصفص مفيد للحامل أو يضرّها؟
0 LIKES

قيم يتعلّمها الطفل في عيد الاضحى!

الخميس, 30 يوليو 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق
قيم يتعلّمها الطفل في عيد الاضحى!

عيد الأضحى للأطفال هو من المناسبات التي لها مغزى وتأثيراً كبيراً على حياة الصغار. اذ يحمل معه العادات الخيّرة التي تعزّز من أخلاقهم وتزيد من حسناتهم.

وفي موضوع اليوم، سنكشف لك اولاً طرق تعريف الطفل على هذا العيد وبعدها سنطلعك على الاشياء التي يتعلمها في حلول هذه المناسبة المباركة، فرافقينا وإحصلي على كامل التفاصيل من موقع أنوثة.

 

افكار لقضاء اجازة عيد الاضحى مع افراد الاسرة

 

كيف تُعرّفين طفلك على عيد الأضحى؟

- إشتري كتاباً دينياً مخصصاً للأطفال وإقرئي منه قصة عيد الأضحى لطفلك بطريقة مشوقة، لكن إحرصي على أن يكون الكتاب مصوراً ومليئاً بالصور الملونة وعباراته سهلة وواضحة مناسبة لسن أولادك.

- إختاري فيلم كرتون يجسّد قصة عيد الأضحى وشاهديه مع طفلك ولا تنسي أن تحضري الفشار، فإنها الطريقة الأجدى لكي يفهم بشكل واضح ودون عناء أهمية هذه المناسبة المباركة، كما وأن هذه الطريقة تسهم في ترسيخ الأفكار في رأسه فهكذا لن ينساها أبداً.

- ناقشي القصة في ما بعد مع الطفل واسأليه ماذا فهم منها وما المغزى الذي يمكن من تعلّمه.

- إصنعي مجسّمات من الكرتون لشرح القصة أمام طفلك أو استعيني بالماريونيت.

- أخبريه بنفسك عن العادات الخيّرة التي يجب أن يتعلمها من هذا العيد ألا وهي مساعدة الآخرين، تكريم الكبار في السن والاهتمام بمن نحبهم.

- قومي مع طفلك بصنع مجسمات للكعبة وللخروف أو اصنعا كروت معايدة للعائلة لكي يفهم أكثر وأكثر أهمية هذا العيد.

 

عيد الأضحى للأطفال – أنوثة

 

ما هي القيم التي يكتسبها الطفل خلال عيد الأضحى؟

- احترامه للكبار في السن وطاعتهم

- تقديم ما نقدر عليه من مساعدات جيدة للمحتاجين

- التضحية من أجل الآخرين خاصة من نحبهم

- التفاؤل والايمان بقدرة الله على صنع كل شيء

- عيد الأضحى للأطفال هو مهم جداً لأنه يعلّمهم الإخلاص والوفاء

 

افكار لتزيين المنزل في عيد الاضحى

 

- الاهتمام بالأقارب التي تصلنا بهم صلة الرحم وتقديم العناية خاصة للكبار بالسن

- تقدير قيمة الاشياء

- شكر الله على النعم والتفكير بالفقراء الذين لا يحصلون على ابسط حاجاتهم

- العيد ليس لصرف الأول والتبذير وانما للاحساس بالآخرين والقيام بأعمال خيّرة

- يجب إفهام الطفل أيضاً ان العيدية والملابس الجديدة ليس ركيزة أو اساس وأن بدونها سيبقى العيد بنفس النكهة

- وطبعاً يجب أن يعرف الطفل أنه بالايمان والطاعة والرجوع إلى الله يخلص الانسان