بالصور... فساتين زفاف خيالية بقصّة ذيل السمكة!
زفوها
بالصور... فساتين زفاف خيالية بقصّة ذيل السمكة!
بالصور... فساتين عرايس فخمة مختارة من اشهر مصممي الأزياء في العالم!
زفوها
بالصور... فساتين عرايس فخمة مختارة من اشهر مصممي الأزي...
0 LIKES

بالفيديو: انفجار بيروت... زفّة عروس لبنانية تتحوّل الى ذكرى مأساوية

الأربعاء, 05 أغسطس 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق
بالفيديو: انفجار بيروت... زفّة عروس لبنانية تتحوّل الى ذكرى مأساوية

انفجار بيروت يوم الثلاثاء 4 آب يوم نكبة لبنان، يحوّل زفّة عروس لبنانية الى ذكرى مأساوية.

فيما كانت الحياة تجري على طبيعتها، وتعجّ بيروت بزحمة الناس والسيارات في وقت انتهاء دوامات العمل، عصف انفجار وسط العاصمة، حرق الأخضر واليابس فيها.

شهر آب معروف في لبنان هو شهر الأفراح وحفلات الزفاف.

إحدى العروسات اللبنانيات لم تعلم أن يوم زفافها 4 آب سيسجّل كأكثر يوم دموي في تاريخ البلاد.

فيما كانت العروس تقوم بجلسة تصوير الزفاف مع زوجها في محلة الصيفي وسط العاصمة بيروت، دوّى الانفجار لينهي كل فرحتها في لحظة.

ووثق الفيديو لحظة قيام المصور باتخاذ فيديو لها وهي في الفستان الأبيض، حتى عصف الانفجار وانتشل الأرض معه.

بالتأكيد لن تنسى الأخيرة وزوجها أن يوم زفافها تحوّل لذكرى نكبة لبنان! فيديو العروس تداوله الناس بشكل ضخم عبر السوشيال ميديا.

أظهر مقطع الفيديو عروس لبنانية وهي ترتدي فستان زفافها خلال "فوتوشوت" عرسها، وسرعان ما سمع دوي انفجار هائل أسفر عن انهيار وتدمير ديكورات الحفل.

يبين الفيديو مدى ذعر المصور عندما هرع بشكل غير واع ووقع أرضاً.

 

أول ممثل تركي يتضامن مع حادثة الانفجار في لبنان… صلّوا من أجل بيروت

 

هذا فيما كان الأخير يلتقط الصور التذكارية للعروس وزوجها وسط شوارع الصيفي.

ويذكر ان مكان فوتوشوت العروس المعروف باسم "Saifi Village" هو قريب جداً على مرفأ بيروت، مكان النكبة.

تمكن المصوّر من التقاط بعض اللقطات الأولية التي يظهر فيها انفجار بيروت.

سترفق هذه المشاهد في "فوتوشوت" العروس وتخلّد الذكرى المأساوية في ذهنها الى الأبد.

ومن حسن حظ الثنائي والمصور ومن معهم، أنهم نجوا رغم قربهم من مكان الانفجار ورغم انهيار كل ما في المحلة.

الفيديو أظهر نجاة العروس ومحاولة هروبها من موقع التصوير، وبدا العريس وهو يلتقط ذراعها لإخراج زوجته من المكان.

ونشر أحد المواطنين فيديو لمحلّة الصيفي بعد وقوع الانفجار، يظهر حجم الدمار وهلع الناس.

 

مستجدات انفجار بيروت

في السياق ذاته، ما زالت فرق الإنقاذ في لبنان تبحث عن ضحايا انفجار بيروت الذي وقع الثلاثاء 4 آب في مرفأ بيروت.

ويذكر أن أكثر من 100 شخص ما زالوا مفقودين بين أشلاء جثث وأشخاص يقبعون تحت أنقاض الدمار.

وقد ارتفعت حصيلة الجرحى الى 5000 جريح اليوم الأبعاء وأكثر من 100 قتيل.

وحتى الآن تنقل وسائل الاعلام عن المصادر اللبنانية الرسمية أن الحادث هو نتيجة انفجار 2750 طنا من نترات الأمونيا كانت مخزنة بطريقة غير آمنة في مرفأ بيروت في في مستودع لنحو ست سنوات.