0 LIKES

أزياء ديور ربيع وصيف 2021 تعكس الأمان والراحة على عكس التحدّيات الواقعية

الجمعة, 02 أكتوبر 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق

عرض أزياء ديور ربيع وصيف 2021 هو العرض الحقيقي الملموس الأول الذي يقام خلال أسبوع الموضة في باريس، منذ انتشار جائحة كورونا.

وتزامن هذا العرض الذي سيطر عليه جو من الكآبة والحزن، مع الطقس الماطر في العاصمة الفرنسية.

وركّزت الدار على أن تعكس من خلال أزيائها أهمية الراحة والأمان لأجسادنا، تزامناً مع التغيّرات المجتمعية الناتجة عن الجائحة.

فانطلاقاً من مبدأ التزام المنزل والعمل عن بعد، قدّمت ديور مجموعة أزياء تحاكي هذه التبدلات وتلائم نمط الحياة الجديد.

شاهدي أجمل أزياء فيرساتشي ربيع وصيف 2021!

وعادت المديرة الإبداعية للدار، ماريا غراسيا كيوري، بالزمن إلى إرث الدار واستوحت منها اجمل القصّات والموديلات وجددها بلمسة عصرية.

فضمّت المجموعة ملابس عمل حديثة أقرب في تصميمها الى ملابس النوم أو البيجاما، بالإضافة إلى الأزياء المصممة بستايل البوهو.

هذا وأعادت الدار تجديد أزيائها التي قدّمتها في العام 1957 المستوحاة من اليابان، فبرزت البدلات الواسعة بستايل الكيمونو مع ربطات الخصر.

وللقميص الأبيض حصته في هذه المجموعة، حيث استوحت الإطلالات من الشاعرات والمؤلفات اللواتي تميّزن بارتداء القميص الأبيض ببساطة تامة.

وفي ما خص النقشات، فتنوّعت بين أشكال الأزهار والرسومات المستوحاة من الطبيعة، إلى جانب التقليمات ونقشة الكارو وغيرها.

في حين شكّلت الألوان المستخدمة لوحة متناقضة جمعت بين الكلاسيكية والجرأة. فرأينا الأسود والأبيض والكحلي والبيج من جهة، ولفتنا الزهري والأخضر والخمري من جهة اخرى.

لذا فإن مجموعة أزياء ديور ربيع وصيف 2021 تتسم بالعملية والحيوية لتقدّم إطلالة عصرية ومتناسقة من وحي الحياة المعاشة.

عرض أزياء ديور ربيع وصيف 2021 هو العرض الحقيقي الملموس الأول الذي يقام خلال أسبوع الموضة في باريس، منذ انتشار جائحة كورونا.

وتزامن هذا العرض الذي سيطر عليه جو من الكآبة والحزن، مع الطقس الماطر في العاصمة الفرنسية.

وركّزت الدار على أن تعكس من خلال أزيائها أهمية الراحة والأمان لأجسادنا، تزامناً مع التغيّرات المجتمعية الناتجة عن الجائحة.

فانطلاقاً من مبدأ التزام المنزل والعمل عن بعد، قدّمت ديور مجموعة أزياء تحاكي هذه التبدلات وتلائم نمط الحياة الجديد.

شاهدي أجمل أزياء فيرساتشي ربيع وصيف 2021!

وعادت المديرة الإبداعية للدار، ماريا غراسيا كيوري، بالزمن إلى إرث الدار واستوحت منها اجمل القصّات والموديلات وجددها بلمسة عصرية.

فضمّت المجموعة ملابس عمل حديثة أقرب في تصميمها الى ملابس النوم أو البيجاما، بالإضافة إلى الأزياء المصممة بستايل البوهو.

هذا وأعادت الدار تجديد أزيائها التي قدّمتها في العام 1957 المستوحاة من اليابان، فبرزت البدلات الواسعة بستايل الكيمونو مع ربطات الخصر.

وللقميص الأبيض حصته في هذه المجموعة، حيث استوحت الإطلالات من الشاعرات والمؤلفات اللواتي تميّزن بارتداء القميص الأبيض ببساطة تامة.

وفي ما خص النقشات، فتنوّعت بين أشكال الأزهار والرسومات المستوحاة من الطبيعة، إلى جانب التقليمات ونقشة الكارو وغيرها.

في حين شكّلت الألوان المستخدمة لوحة متناقضة جمعت بين الكلاسيكية والجرأة. فرأينا الأسود والأبيض والكحلي والبيج من جهة، ولفتنا الزهري والأخضر والخمري من جهة اخرى.

لذا فإن مجموعة أزياء ديور ربيع وصيف 2021 تتسم بالعملية والحيوية لتقدّم إطلالة عصرية ومتناسقة من وحي الحياة المعاشة.