كيف تقشّرين بشرتكِ في المنزل دون جهد؟
العناية بالبشرة
كيف تقشّرين بشرتكِ في المنزل دون جهد؟
بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية
صحتك
ماذا تعرفون عن البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية؟
0 LIKES

كلّ ما تريدين معرفته عن الـ"مامي ميكوفر" مع جرّاح التجميل د. سامر باسيليوس الهبر

الأحد, 15 نوفمبر 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق
كلّ ما تريدين معرفته عن الـ"مامي ميكوفر" مع  جرّاح التجميل د. سامر باسيليوس الهبر

بالتعاون مع د. سامر باسيليوس الهبر

"مامي ميكوفر" (Mommy Makeover) هو اجراء تجميليّ بات شائعاً جداً بين الأمّهات اللواتي يرغبن في ارجاع أجسامهنّ كما كانت قبل الحمل والولادة. ففي الكثير من الحالات، لا تكون الحمية الغذائية والرياضة كافية، وتبحث الأمّ عن حلولٍ أكثر فعالية خصوصاً لمنطقتي الثدي والبطن. فاكتشفي معنا أهمّ المعلومات عن الـ"مامي ميكوفر" في هذا الموضوع من موقع أنوثة بالتعاون مع الاختصاصيّ في الجراحة التجميلية د. سامر باسيليوس الهبر.

ما هي العمليات التجميلية التي تندرج ضمن اطار الـ"مامي ميكوفر"؟

يركّز هذا الاجراء التجميليّ على منطقتين هما الأكثر تعرّضاً للتغييرات بسبب الحمل والولادة وهما الثدي والبطن. لذا يتمّ اجراء شدّ لمنطقة الثدي، مع امكانية تكبير الصدر عند الرغبة في ذلك. فيما يتمّ التركيز في منطقة البطن على شفط الدهون وشدّ الترهّلات. وهناك بعض النساء اللواتي يرغبن في شدّ المؤخرة أحياناً، لكن ذلك ليس جزءاً ضرورياً من اجراء الـ"مامي ميكوفر".

ما هي الفترة التي يجب أن تفصل بين الولادة والخضوع لهذا الاجراء التجميليّ؟

يشير د. سامر باسيليوس الهبر الى أنّ الفترة غالباً ما تكون بين ستة أشهر وسنة. فمن المفضّل الانتظار 4 الى 6 أشهر بعد انتهاء الرضاعة لكي تستطيع المرأة خسارة الوزن الذي اكتسبته خلال الحمل، خصوصاً أنّ الوزن لا ينقص بالشكل المطلوب مع المواظبة على الرضاعة.

هل يتمّ اجراء العمليات للثدي والبطن في الوقت نفسه او على مراحل؟

أكثرية النساء يتجهن نحو جمع العمليات ضمن اجراء واحد، وذلك آمن تماماً. كما أنّه مفيد من ناحية التخفيف من التعرّض للتخدير العام وتقصير فترة التعافي بعد كلّ عملية. ويلفت الاختصاصي في الجراحة التجميلية الى أنّ الألم يمكن أن يكون أكثر حدّة بسبب اجراء أكثر من عملية معاً، لكن مع المسكّنات غالباً ما يكون التعافي سلساً. الا أنّه في حال رغبت المرأة بتقسيم العمليات، يمكن القيام بذلك أيضاً.

هل هناك عوامل صحيّة تمنع اجراء الـ"مامي ميكوفر"؟

يشرح د. سامر باسيليوس الهبر الى أنّ هناك فحص دمّ يتمّ للمرأة التي ترغب في الخضوع للعمليات التجميلية، وذلك بهدف تحديد اذا كانت تعاني من فقر دمّ بسبب الحمل والرضاعة. ففقر الدم يُعتبر عاملاً مهمّاً يؤخذ بعين الاعتبار لتحديد امكانية اجراء الـ"مامي ميكوفر".

والعامل الثاني المهمّ أيضاً هو اذا كانت المرأة معرّضة للجلطات الدموية. فيمكن للطبيب هنا أن يتّجه نحو تقسيم العمليات اذا كان هناك حاجة لذلك. كما يجب اتّباع كلّ الاجراءات التي تحدّ من هذه الجلطات مثل اعطاء مسيّلات الدمّ وارتداء جوارب الدوالي، بالاضافة الى استخدام الآليات المخصّصة للحفاظ على دوران الدمّ بشكل سليم في الساقين.

كم تحتاج المرأة للتعافي بعد هذا الاجراء التجميلي؟

تستغرق العملية في المستشفى حوالي 4 الى 5 ساعات. وبعدها تبقى المرأة في المستشفى لليلتين بهدف التأكد من عدم وجود أي مضاعفات واعطاء المسكّنات اللازمة. ثم بامكانها العودة الى المنزل، حيث يجب أن ترتاح لمدّة أسبوع الى 10 أيام مع تناول المسكّنات قبل العودة الى الحياة الطبيعية. ويشير الاختصاصي في الجراحة التجميلية الى أنّ المرأة يمكن أن تستحمّ بعد أسبوع من العملية، في حين أنّ الرياضة ممنوعة لفترة شهر.

وهناك مشدّ يجب أن ترتديه المرأة، بالاضافة الى حمّالة خاصة للثدي يساعدان خلال عملية التعافي.

هل هناك أي آثار جانبية يمكن توقّعها بسبب هذا النوع من التجميل؟

قليلاً ما يكون هناك مضاعفات ناتجة عن هذا الاجراء التجميليّ، ولكن يمكن للجرح أن يحتاج لوقت أطول من المتوقّع للالتئام. وفي حالات نادرة جداً، يحدث التهاب في الجرح أو تجمّع للدمّ في الثدي والبطن.

متى تصبح النتائج ملحوظة بعد التجميل؟

بعد شهر من العملية، تكون المرأة مرتاحة أكثر لكن مع وجود بعض التورّمات. وبعد 6 أشهر، النتيجة تكون ملحوظة أكثر بكثير فيخفّ الورم ويختفي الاحمرار ويلتئم الجرح تماماً. وبعد سنة، تكون النتيجة نهائية.

هل يمكن اعادة تكرار هذا الاجراء او يتمّ مرّة واحدة لا غير؟

ينصح د. سامر باسيليوس الهبر كلّ مرأة ترغب بالخضوع لاجراء الـ"مامي ميكوفر" أن تنتظر حتّى الانتهاء من الحمل وعدم الرغبة في انجاب اطفال آخرين. فاذا أجرت هذه العمليات التجميلية ومن ثم حملت مجدداً، ربما لا يكون الترهّل كما قبل لكن لا يمكن التأكد من بقاء الجلد مشدوداً بشكل تامّ. لذا من المفضّل الانتظار ريثما التوقف عن الانجاب والقيام بهذا الاجراء مرّة واحدة.

أمّا في حال رغبت المرأة باجراء بعض التعديلات بعد فترة من الخضوع للـ"مامي ميكوفر"، فذلك ممكن. مثلاً بعد 10 سنوات يمكن رفع الثدي في حال هناك أي ترهّل، لكن ذلك يبقى حالة استثنائية. فيما غالباً ما يكون التدخّل التجميليّ مرة واحدة لا أكثر.

ها قد أصبحت كلّ المعلومات حول الـ"مامي ميكوفر" بين يديكِ في حال فكّرتِ الخضوع لمثل هذا الاجراء التجميليّ. ويمكنكِ التواصل مباشرة مع د. سامر باسيليوس الهبر للمزيد من التفاصيل والحصول على استشارة اونلاين عبر www.sohatidoc.com