الدراما العربية ودّعت اليوم المخرج السوري حاتم علي... وأعماله باقية بصمة في أرشيفها!
يوميات المشاهير
الدراما العربية ودّعت اليوم المخرج السوري حاتم علي... ...
زوجة حاتم علي تُصاب بانهيار في كندا... وهذه كانت اللحظات الأخيرة قبل رحيله
يوميات المشاهير
زوجة حاتم علي تُصاب بانهيار في كندا... وهذه كانت اللحظ...
0 LIKES

طارق العريان ملزم بدفع 1.5 مليون جنيه... ما علاقة طليقته أصالة؟

الأربعاء، 30 ديسمبر 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق
طارق العريان ملزم بدفع 1.5 مليون جنيه... ما علاقة طليقته أصالة؟

بعد نزاع قضائي استمر لمدّة 3 سنوات، قضت الدائرة بالمحكمة الاقتصادية في مصر، بإلزام المخرج الفلسطيني طارق العريان بدفع مبلغ مليون ونصف المليون جنيه  لشركة "قنوات". وفي التفاصيل، تم إلزام العريان بسداد المبلغ بسبب رفضه تسليم شركة "قنوات" للاتصالات، ألبوم زوجته السابقة أصالة نصري "مهتمة بالتفاصيل"، إضافة الى أغاني منفردة أخرى في العام 2018، رغم أنه استلم مبالغ مالية من الشركة مقابل هذا الأمر. كما قام ببيع الأعمال الفنية إلى شركة أخرى، بحسب موقع فضائية "صدى البلد" المصرية.

الفنانة أصالة أمام موجة من الإنتقادات وطبيبها يدافع عنها: "القصة ليها فصول كتير مسكوت عنها"

وقال المستشار القانوني لشركة "قنوات" نزيه مسعود في تصريح صحافيّ ان "القضية كانت لها شقان الأول جنائي، وحصل به المخرج على البراءة، والثاني يخص المحكمة الإقتصادية وصدر به الحكم بإلزامه بدفع مليون و500 ألف جنيه". وهذا المبلغ هو كتعويض عن إخلاله ببنود العقد وعدم تسليم ألبوم الفنانة أصالة، إلى جانب فوائد قانونية قدرها 5% وإلزامه بالمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة.

حقيقة موعد طلاق أصالة وطارق

من جهته، فجّر محامي أصالة، مفاجأة عن انفصالها عن طليقها وهي أن "الطلاق لم يقع العام الماضي كما يتخيل البعض"، مؤكدا أنهما "انفصلا رسمياً في 15 ديسمبر الجاري (أي منذ حوالي 15 يوماً)، رغم أن الخلاف وقع بينهما في ديسمبر 2019". كما كشف محامي أصالة، في تصريحات مع برنامج "ET" بالعربي، أن "سبب تأخر وقوع الطلاق هو تعنت طارق ومماطلته في تنفيذ طلب أصالة في الحصول على الطلاق".

كيف علّق النجوم على منشور أصالة لزوجها طارق العريان؟

ونذكر أنه أثار انتشار صورة لطارق العريان مع عارضة الازياء نيكول سعفان جدل كبير على مواقع التواصل، خاصة بعدما نشرتها أصالة وأرفقتها بكتابات حزينة جداً، وتحدثت فيها عن تعرضها "للظلم والخيانة".