سكب الأسيد على رأس زوجته وأشعله! واقعة تعذيب في اليمن تهزّ الرأي العام العربي
حياة زوجية
سكب الأسيد على رأس زوجته وأشعله! واقعة تعذيب في اليمن ...
كيف تتعاملين مع زوجكِ اذا كان لا يريد الانجاب وأنت تحلمين بذلك؟
حياة زوجية
كيف تتعاملين مع زوجكِ اذا كان لا يريد الانجاب وأنت تحل...
0 LIKES

بالفيديو... لحظات من الحبّ والبهجة عاشها مستشفى في سيبيريا بالرغم من جائحة كورونا!

الخميس، 07 يناير 2021
0 تعليق
أضيفي تعليق
بالفيديو... لحظات من الحبّ والبهجة عاشها مستشفى في سيبيريا بالرغم من جائحة كورونا!

شهد الطاقم الطبي في مستشفى كراسنويارسك الإقليمي في سيبيريا على خطوبة الجرّاح إيغور أنوخين والشابة إيكاترينا فونوكوفا وسط أجواء سادت عليها الإجراءات الوقائية من جائحة كورونا وطلب الجرّاح يد حبيبته بالبدلة الطبيّة الوقائية بما أنّهما معاً يعملان في علاج المصابية بالفيروس.

ولا شكّ أنّ اللحظات السعيدة والإستثنائية في زمن جائحة كورونا خصوصاً في المستشفيات تستحقّ تسليط الأضواء عليها، بما أننا جميعاً في هذه المرحلة الصعبة. لذا تمّ توثيق المشاهد من مستشفى كراسنويارسك من خلال الصور والفيديوهات التي تم تداولها بشكلٍ كبير عبر السوشيل ميديا، وهي تظهر اللحظات التي طلب فيها الجرّاح إيغور أنوخين الذي يبلغ من العمر 26 عاماً، يد إيكاترينا فنوكوفا وعمرها 24 عاماً.

فيروس كورونا

شكل جديد من فيروس كورونا... 9 مرّات أكثر عدوى وأسرع انتشاراً

ومع تكليل قصة حبّهما التي بدأت منذ ثمانية أشهر وهي عندما التقيا للمرّة الأولى في قسم العناية المركزة أي مع بدء تفشي الفيروس في العالم، وقد هتف كل الطاقم الطبي الموجود حولهما بالبدلات الوقاية من جائحة كورونا وخصوصاً عندما قبّلت فنوكوفا حبيبها إيغور أنوخين الذي قال في تصريحاته للصحافة: "عندما قررت أن أطلب يد إيكاترينا لم أتردد للحظة لكنّني كنت قلقاً للغاية، فقد إلتقينا في المستشفى مع نهاية نيسان وفي البداية تحدثنا فحسب... ولكن عندما تعرفنا أكثر، أدركنا أننا كنا نبحث عن بعضنا بعضاً طوال حياتنا".

 فيروس كورونا
وبالفعل فقد أفرح الخبر الجميع في روسيا خصوصاً أنّ مدينة كراسنويارسك تعتبر من المناطق الأكثر تضرراً من فيروس كورونا، كما أنّها حالياً وسط طقس شتوي قارس، وقد طلب الجرّاح الروسي أيغور يد حبيبته في مستشفى كراسنويارسك بالقرب من الشجرة المزيّنة قبل يوم من الإحتفال بعيد الميلاد المجيد في روسيا الذي يُصادف الخميس 7 كانون الثاني/ يناير.

وإنتشرت صور الثنائي لا فقط في روسيا بل بمختلف أنحاء العالم حيث علّق رواد السوشيل ميديا بكثافة على المنشورات، وإعتبروا أنّ الحبّ ييتطيع أن يفعل كل شيء وحتّآ الإنتصار على كورونا.