طفلي يطلب الرضاعة بإستمرار - أنوثة
امومة
لهذه الأسباب يستمرّ طفلك في طلب الرضاعة!
طفلي يخاف من الماء - انوثة
امومة
بهذه الطرق تساعدين طفلكِ للتغلّب على خوفه من الماء!
0 LIKES

هل من علاقة بين الرضاعة الطبيعية وهشاشة العظام؟

الإثنين, 24 سبتمبر 2018
0 تعليق
أضيفي تعليق
هشاشة العظام والرضاعة - أنوثة
تعمد بعض الأمهات إلى الإمتناع عن الرضاعة الطبيعية أو ممارستها لفترة محدودة رغم أهميتها لها ولرضيعها بغية تفادي هشاشة العظام التي ترتبط بشكل ملحوظ بالرضاعة. وفي موضوعنا اليوم سنشرح العلاقة ما بين الرضاعة وهشاشة العظام، كما سنزودك بعض النصائح التي ستساعدك على الوقاية منها أثناء إرضاعك لطفلك.

ماذا تفعلين عندما يرفض طفلك الرضاعة؟

لماذا تزيد الرضاعة من خطر الإصابة بهشاشة العظام؟

تتطلّب كلّ من فترتي الحمل والرضاعة نسبة عالية من الكالسيوم المتوفّر في جسم الأمّ بغية تكوين عظام الجنين وحليب الرضاعة. وتساهم الرضاعة خصوصاً إن إستمرّت لأشهر طويلة بشكل ملحوظ في زيادة إحتمال الإصابة بهشاشة العظام الذي ينتج عن إنخفاض نسبة الكالسيوم والفيتامين د في الجسم.

كيف يمكنك تفادي هشاشة العظام أثناء الرضاعة؟

أولاً، من الضروري أن تتناولي جرعة معينة من الكالسيوم والفيتامين د أثناء الرضاعة بعد إستشارة طبيبك النسائي، ما سيساعدك على الحدّ من إحتمال الإصابة بهشاشة العظام خلال هذه الفترة بالتحديد.

ثانياً، ركّزي قدر الإمكان على أنواع المأكولات الغنية بالكالسيوم والفيتامين د على غرار مشتقات الأجبان والألبان، البقوليات والخضروات الورقية.

رضاعة طفلك أسهل بكثير مع هذه النصائح!

ثالثاً، يستحسن أن تراقبي نسبتي الكالسيوم والفيتامين د في الدم من خلال الخضوع لتحليل دم بغية السيطرة عليها ومنعها من الإنخفاض بطريقة تؤثّر سلبياً على صحة عظامك وتؤدي إلى هشاشتها.