281 LIKES

إكتئاب ما بعد الولادة... يصيب الرجال أيضاً

الأربعاء، 18 يونيو 2014
0 تعليق
أضيفي تعليق

من يعاني من إكتئاب ما بعد الولادة هن غالباً النساء، ولكن دراسة أميركية حديثة أظهرت أن الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و30 سنة يعانون هم ايضاً من هذا النوع من الاكتئاب. لكن عوارضه لا تظهر مباشرةً بعد الانجاب، وإنما يمكن أن يعانوا منه بعد مرور 5 سنوات على ولادة طفلهم الاوّل.

 

وأكّدت الدراسة التي نشرت نتائجها في المجلة المهنية لطبّ الاطفال انّ الرجال الذين يصبحون آباء في سنّ الـ25، يكونون أكثر عرضة للإصابة بإكتئاب ما بعد الولادة بنسبة 68 في المئة.

 

وبحسب الباحثين، فإن عوارض إكتئاب ما بعد الولادة بسيطة ويسهل تحديدها وتتلخّص بالنقاط التالية: مخاوف غير عقلانية، مشاكل علائقية مع الطفل أو مع الآخرين، خوف مستمر من الطفل، والميل الى الابتعاد عنه. وإذا كان هذا النوع من الاكتئاب شائعاً في أوساط النساء، إلا أن أحداً لم يعتقد بأنّ الرجال يعانون منه بدورهم.

 

وللتوصل الى هذه النتائج، درس طبيب الاطفال في جامعة نورثويسترن في شيكاغو غريغ غارفيلد، ملف 10623 رجل، وإنّ 33 في المئة منهم أصبحوا آباء بين سني الـ24 والـ32. وقد لاحظ الدكتور غارفيلد أنّ "4 و5 في المئة منهم عانوا من إكتئاب ما بعد الولادة في السنوات الخمس التي تلت ولادة طفلهم".

 

وأوضحت الدراسة أيضاً أنّ إكتئاب ما بعد الولادة يضرّ بالأطفال خصوصاً في سنواتهم الأولى التي تعتبر المفتاح الرئيسي لتعلّق الاهل بطفلهم وبالعكس. ولذلك دعا طبيب الأطفال المقرّبين من الآباء بتقديم المساعدة له متى يحتاجها، وحثّه على التكلّم معهم في حال شعر بالسوء وبالقلق والاكتئاب بعد ولادة طفله.