الوسادة للرضيع في الشهر الأول - أنوثة
امومة
في شهره الأول... هل يمكن أن ينام طفلك على الوسادة؟
متى أعلم طفلي ربط حذائه- أنوثة
امومة
هذا العمر المناسب لتعلم طفلك ربط حذائه!
0 LIKES

طفلك نومه خفيف ومتقطع؟ لا تهملي هذه النصائح!

الجمعة, 12 يوليو 2019
0 تعليق
أضيفي تعليق
طفلي نومه خفيف ومتقطع - أنوثة
يعتبر النوم الخفيف والمتقطع من المشاكل الشائعة عند الأطفال خصوصاً خلال أشهرهم الأولى، والتي غالباً ما تدفع الأمّ إلى البحث عن بعض الطرق والنصائح الضرورية للتعامل معها. فإذا كنت تواجهين هذه الحالة مع طفلك ركّزي على هذا الموضوع واستفيدي من النصائح الفعالة التي سنعرضها لك.

في شهره الأول... هل يمكن أن ينام طفلك على الوسادة؟

1- حاولي أن تضعي روتيناً معيناً لنوم طفلك يساعده على النوم بسهولة أكبر خصوصاً أنّه يجهل التفريق ما بين فترتي النهار والليل خلال أشهره الأولى. وننصحك هنا بتحديد وقت معيّن لإستحمامه، واحرصي على وضعه في السرير في الوقت عينه يومياً كما يمكنك الغناء له ما سيدفعه إلى النوم بعمق وراحة أكبر.

2- احرصي على فطم طفلك عن اللهاية التي يمكن أن تمنعه من النوم بشكل متواصل ومريح، إذ قد تفلت منه خلال نومه ما يدفعه إجمالاً إلى الإستيقاظ والبكاء لأكثر من مرّة إلى أن يأخذها من جديد.

3- لا تعوّدي طفلك على الرضاعة أثناء الليل خصوصاً عندما يتخطّى أشهره الستة الأولى، إذ تدفعه هذه العادة إلى الإستيقاظ أكثر من مرّة أثناء الليل وتمنعه من النوم بعمق وشكل متواصل. وننصحك هنا بالفصل بشكل تدريجي ما بين الفترتين المخصصتين للنوم والرضاعة.


4- تأكدي من إحساس طفلك بالشبع قبل نومه، من نظافة حفاضه وعدم معاناته من أوجاع معينة أو حرارة مرتفعة، إذ غالباً ما تؤدي هذه الأسباب إلى نومه بشكل متقطع وخفيف.

هل يمكن للأطفال أن يعانوا من الأرق ايضاً؟

5- لا تعوّدي طفلك على اللعب في سريره إذ قد تمنعه هذه العادة من النوم بسهولة، وقد تدفعه إلى الإستيقاظ أكثر من مرّة طلباً للعب. واحرصي هنا على تخصيص سريره للنوم والراحة فقط ما سيدفعه إلى النوم بسرعة وسهولة أكبر.

6- اضبطي حرارة الغرفة التي ينام فيها طفلك بطريقة معتدلة، احرصي على أن تكون الأضواء خافتة وحاولي عزلها عن الأصوات الصادرة من غرف المنزل المتبقية. وغالباً ما تساعد هذه الخطوة الطفل على النوم بعمق وراحة أكبر.