0 LIKES

السحر الايطالي ينعكس في ازياء جيامبتيستا فالي لربيع وصيف 2020

الأربعاء، 22 يناير 2020

خرجت دار جيامباتيستا فالي عن عروض الأزياء التقليدية حيث تقوم العارضة بالسير على المنصة مرتدية تصميم الدار لعرضها امام الحضور، وانصرفت إلى دعوة الناس إلى معرض للأزياء الراقية تقدّم فيها تصاميمها الجديدة من خلال مجسّمات موزّعة في أرجاء صالة العرض.

واستذكر المصمم فالي في هذه الخطوة أيام طفولته حيث كان شغفه في الموضة يدفعه إلى التسلل إلى عروض ألتا مودا في روما. وأراد في هذا العرض أن يتيح الفرصة أمام الناس في باريس لمشاركته فكرته المبدعة المكوّنة عن الجمال والسحر الإيطاليين.

وأبرز ما يميّز تصاميم جيامباتيستا فالي أنها تحافظ على المهارة والدقة في التصميم مع إتقان اختيار الالوان والاحجام لتضفي الإثارة إلى الأزياء. فاستوحى أزياءه الحديثة من سحر الحدائق والمنازل على ساحل امالفي، ومن إطلالات ماريلا أغنيلي، لي رادزيويل وجاكي اوناسيس في حقبتيّ الستينات والسبعينات.

0 تعليق
أضيفي تعليق

خرجت دار جيامباتيستا فالي عن عروض الأزياء التقليدية حيث تقوم العارضة بالسير على المنصة مرتدية تصميم الدار لعرضها امام الحضور، وانصرفت إلى دعوة الناس إلى معرض للأزياء الراقية تقدّم فيها تصاميمها الجديدة من خلال مجسّمات موزّعة في أرجاء صالة العرض.

واستذكر المصمم فالي في هذه الخطوة أيام طفولته حيث كان شغفه في الموضة يدفعه إلى التسلل إلى عروض ألتا مودا في روما. وأراد في هذا العرض أن يتيح الفرصة أمام الناس في باريس لمشاركته فكرته المبدعة المكوّنة عن الجمال والسحر الإيطاليين.

وأبرز ما يميّز تصاميم جيامباتيستا فالي أنها تحافظ على المهارة والدقة في التصميم مع إتقان اختيار الالوان والاحجام لتضفي الإثارة إلى الأزياء. فاستوحى أزياءه الحديثة من سحر الحدائق والمنازل على ساحل امالفي، ومن إطلالات ماريلا أغنيلي، لي رادزيويل وجاكي اوناسيس في حقبتيّ الستينات والسبعينات.