0 LIKES

ازياء جيفنشي الراقية لربيع وصيف 2020 تعكس روعة الحدائق!

الجمعة، 24 يناير 2020

استوحيت مجموعة جيفنشي لربيع وصيف 2020 من روعة الحدائق والأزهار المُفعمة بالحياة، إذ تتضمّن قطعاً تحاكي بجوهرها الحياة المميّزة التي عاشها الإنسان على مرّ السنين، والصداقات الوطيدة التي بُنيت والمواسم التي أدبرت.

فبحسب كبيرة المصمّمين في الدار كلار ويت كيلر، انّ روعة الحدائق تتخطّى حدود الزمن وقيود الظروف، ولذلك اختارت أن تتمحور حولها مجموعة الهوت كوتور الجديدة. فهل هناك أجمل من أن تجتمع أيدي الإنسان الحرفية مع جمال الطبيعة سريع الزوال لتُجسّد معاً العلاقة الرومانسية الاستثنائية بين المرأة والأزهار التي تتبرعم بتلاتها على فساتين تعانق القوام؟

تتّسم قطع هذه المجموعة بأشكال البتلات والأزهار المتماوجة والغنيّة بالتفاصيل الدقيقة، بدءاً من النقشات الصغيرة والناعمة وصولاً إلى تلك الكبيرة اللافتة للنظر والتي تكتمل روعتها مع حبوب اللؤلؤ الراقية التي تتدلّى مُضفيةً رونقاً أنيقاً.

وتُهيمن على المجموعة الفساتينُ المتموجة متعددة الطيّات المُفعمة بروح شاعرية فتتألّق وكأنّها لوحة طبيعية مُذهلة تملؤها أزهار ناعمة وزاخرة بالتفاصيل بحيث تتراصف على باقة من الأقمشة الفاخرة، بدءاً من الجاكارد بنقشة زهرة الثالوث النابضة بالحياة وقماش الكلوكيه السميك وصولاً إلى تطاريز زهرة الجيبسوفيلا بألوان شمسية مُتدرجة.

فتصفّحي صور بعض التصاميم المميّزة من المجموعة في هذا الالبوم من الصور.

0 تعليق
أضيفي تعليق

استوحيت مجموعة جيفنشي لربيع وصيف 2020 من روعة الحدائق والأزهار المُفعمة بالحياة، إذ تتضمّن قطعاً تحاكي بجوهرها الحياة المميّزة التي عاشها الإنسان على مرّ السنين، والصداقات الوطيدة التي بُنيت والمواسم التي أدبرت.

فبحسب كبيرة المصمّمين في الدار كلار ويت كيلر، انّ روعة الحدائق تتخطّى حدود الزمن وقيود الظروف، ولذلك اختارت أن تتمحور حولها مجموعة الهوت كوتور الجديدة. فهل هناك أجمل من أن تجتمع أيدي الإنسان الحرفية مع جمال الطبيعة سريع الزوال لتُجسّد معاً العلاقة الرومانسية الاستثنائية بين المرأة والأزهار التي تتبرعم بتلاتها على فساتين تعانق القوام؟

تتّسم قطع هذه المجموعة بأشكال البتلات والأزهار المتماوجة والغنيّة بالتفاصيل الدقيقة، بدءاً من النقشات الصغيرة والناعمة وصولاً إلى تلك الكبيرة اللافتة للنظر والتي تكتمل روعتها مع حبوب اللؤلؤ الراقية التي تتدلّى مُضفيةً رونقاً أنيقاً.

وتُهيمن على المجموعة الفساتينُ المتموجة متعددة الطيّات المُفعمة بروح شاعرية فتتألّق وكأنّها لوحة طبيعية مُذهلة تملؤها أزهار ناعمة وزاخرة بالتفاصيل بحيث تتراصف على باقة من الأقمشة الفاخرة، بدءاً من الجاكارد بنقشة زهرة الثالوث النابضة بالحياة وقماش الكلوكيه السميك وصولاً إلى تطاريز زهرة الجيبسوفيلا بألوان شمسية مُتدرجة.

فتصفّحي صور بعض التصاميم المميّزة من المجموعة في هذا الالبوم من الصور.