كلّ ما يهمّك معرفته عن إمكانيّة السفر في صيف 2020 تجدينه في الموضوع التالي
سفر
في صيف 2020... هل سيستحيل فعلاً السفر؟
فيروس كورونا المستجدّ... كيف أثّر على نسبة التلوّث في العالم؟
سفر
فيروس كورونا المستجدّ... كيف أثّر على نسبة التلوّث في ا...
0 LIKES

قيود السفر في الصين... هل سترفع قريباً؟

الخميس، 26 مارس 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق
بعد أن نجحت الصين بمحاصرة فيروس كورونا المستجدّ والحدّ من إنتشاره السريع خصوصاً في مقاطعة هوبي ومدينة ووهان التي شكّلت البؤرة الأساسية للوباء، تتجه السلطات اليوم إلى رفع قيود السفر بشكل تدريجي. وفي موضوعنا اليوم سنشير إلى الأسباب والعوامل التي ساعدت الصين على إحتواء هذا الوباء بعد أشهر من المعاناة، كما سنتوقف عند رفع قيود السفر فيها.

إيطاليا... هل ستتخطّى قريباً كابوس كورونا المستجدّ؟

كيف إستطاعت الصين إحتواء كورونا المستجدّ؟

طبّقت الصين منذ إعلان أولى الإصابات وتفشّي الفيروس المستجدّ في أواخر العام الماضي، سلسلة من الخطوات الفعّالة والأساسيّة لحصره ومن ثمّ البدء بإحتوائه تدريجياً في متنصف شهر مارس الجاري، ويمكن تلخيصها بالتالي:

1- فرضت الصين في 23 يناير الحجر الصحي التام على مدينة ووهان التي شكّلت حينها بؤرة الفيروس المستجدّ، ثمّ شمل الحجر بعدها مقاطعة هوبي كاملة حتّى أصبح أكثر من 50 مليون شخص منعزلين كلياً عن باقي مناطق البلاد. وتعدّ هذه الخطوة التي إلتزم المواطنون والمقيمون بتنفيذها، من أبرز النقاط التي ساهمت في منع إنتشار الفيروس بوتيرة أعلى. إضافة إلى تعليق حركة السفر من وإلى البلاد وخصوصاً على مستوى مقاطعة هوبي المعزولة أصلاً.

2- عمدت السلطات إلى إغلاق المدارس، الجامعات، المولات، الأسواق، مراكز الترفيه وكافة أماكن التجمعات في البلاد، كما علق العمل في مختلف المصانع والمعامل وتوقّف النقلين العام والخاص بشكل كامل. ولقد طبقت هذه الخطوات على وقع الدعوات الملحة والمتكررة للسكان للبقاء في منازلهم، ولقد أظهروا إلتزاماً ملحوظاً في الحجر المنزلي على خلاف العديد من سكان الدول المتبقيّة التي لم تلمس حتّى الآن إستجابة جدية للحجر المنزلي.

3- سارعت الصين إلى تجهيز المستشفيات المتوفرة وتشييد مستشفيات جديدة خلال أيّام محدودة، ما ساعدها على إحتواء الأزمة وحماية نظامها الصحي من الإنهيار في ظلّ الظروف الكارثية التي واجهتها.

4- إستخدمت السلطات الصينية كافة وسائل التكنولوجيا المتاحة لها بغية فحص السكان وتحديد أماكن المصابين، كما إستعانت بالروبوتات بغية تعقيم الشوارع والتأكد من حدرجة حرارة الأشخاص، ما قلّص نسبة إحتكاك السكان ببعضهم البعض.

هل سترفع قيود السفر في الصين؟

أعلنت السلطات الصينيّة عن رفع كافة قيود السفر من وإلى مقاطعة هوبي التي شكّلت بؤرة الوباء المستجدّ وذلك إنطلاقاً من 25 مارس الجاري، بعد أن تمكنت أخيراً من إحتواء الوباء.

فيروس كورونا... ما مدى إنتشاره في المنطقة العربيّة؟

إلّا أنّ القرار إستثنى مدينة ووهان التي ظهر فيها الفيروس المستجد للمرة الأولى قبل تفشيه بسرعة جنونية في الصين ومن ثمّ أغلب دول العالم، على أن ترفع قيود التنقل والسفر عنها في 8 أبريل مبدئياً وسيسهل على المقيمين عندها مغادرة المدينة بعد أكثر من شهرين ونصف من الحجر وذلك تبعاً لقانون الصحة في البلاد.

مع الإشارة إلى أنّ السلطات الصينية لا زالت تتعامل بحذر مع الفيروس، خصوصاً بعد تسجيل 78 إصابة جديدة لأشخاص وافدين من الخارج وذلك بعد مرور عدة أيام على عدم تسجيل أيّة إصابة بالفيروس المستجدّ.