تخلّصي من تعرّق وجهك بأبسط الخطوات!
جمال و صحة
تخلّصي من تعرّق وجهك بأبسط الخطوات!
نصائح مهمّة للتخلّص من مشاكل النوم خلال الصيف تجدينها في الموضوع التالي
صحتك
خلال الصيف... هكذا تتخلّصين بسهولة من مشاكل النوم!
0 LIKES

كلّ ما يجب أن تعرفيه عن نسب الشفاء والوفاة لمريضات سرطان عنق الرحم

الخميس, 04 يونيو 2020
0 تعليق
أضيفي تعليق
نسبة الشفاء من سرطان عنق الرحم – أنوثة

الإصابة بسرطان عنق الرحم ليست بالأمر البسيط لدى النساء، خاصة وأن هذا المرض قادر على سلبهن حلم الانجاب وقد يؤدي إلى الوفاة أيضاً. وفي موضوع اليوم سنتحدث عن معدل الشفاء من هذا المرض الخبيث والعوامل التي تؤثر على هذه النسبة إضافة إلى نسبة الوفيات، فرافقينا وإحصلي على كامل التفاصيل المتعلقة بهذا الشأن من خلال موقع أنوثة.

نغزات المبيض... هل هي خطيرة؟


كيف تحصل الإصابة بسرطان عنق الرحم؟

- ينتج سرطان عنق الرحم عن الإصابة المتكررة بفيروس الورم الحليمي البشري الذي ينتقل عن طريق الجنس، وإن لم يتم تشخيصه وعلاج سيتحول إلى مرض مزمن يحدث تغييرات على مستوى خلايا الرحم.

- سرطان عنق الرحم هو من أشهر الحالات المرضية المنقولة جنسياً.

كم هي نسب حالات الشفاء من سرطان عنق الرحم وما هي العوامل التي تؤثر على هذه النسبة؟

- بحسب دراسة "معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات" المخصّصة لهذا النوع من السرطان أو "معدل النجاة"، فانّ النساء المصابات بعنق الرحم يعشن على الأقل 5 سنوات بعد اكتشاف السرطان، والنسبة تصل إلى 66٪.

- ومع ذلك، يمكن أن تختلف معدلات البقاء على قيد الحياة حسب عوامل عدة مثل العرق والعمر. فبالنسبة للنساء ذوات البشرة البيضاء، فإن معدل بقائهن على قيد الحياة لمدة 5 سنوات بعد الإصابة هو 71٪، أما النساء ذوات البشرة السمراء، فمعدل بقائهن على قيد الحياة لمدة 5 سنوات يصل إلى 58٪.

- بالنسبة للنساء ذوات البشرة البيضاء تحت سن الـ50، فإن معدل بقائهن على قيد الحياة لمدة 5 سنوات بعد المرض هو 78٪، أما بالنسبة للنساء ذوات البشرة السمراء في سن الـ50 وما فوق، فيبلغ معدل بقائهن على قيد الحياة لمدة 5 سنوات 46٪.

- تعتمد معدلات النجاة أيضاً على العديد من العوامل، بما في ذلك مرحلة سرطان عنق الرحم الذي يتم تشخيصه، فعند اكتشافه في مرحلة مبكرة، يبلغ معدل النجاة لمدة 5 سنوات للنساء المصابات 92٪. ويتم تشخيص حوالي 44٪ من النساء المصابات بسرطان عنق الرحم في مرحلة مبكرة.

- وفي حال انتشار سرطان عنق الرحم في الأنسجة أو الأعضاء المحيطة أو العقد الليمفاوية الإقليمية، فإن معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات هو 56٪، وإذا انتشر السرطان إلى جزء بعيد في الجسم، فإن معدل النجاة لمدة 5 سنوات هو 17٪.

- وتشير التقديرات إلى أن 4290 حالة وفاة بسبب مرض سرطان عنق الرحم ستحدث هذا العام وذلك تبعاً لعدد الإصابات. وتجدر الإشارة إلى أن معدل الوفيات انخفض بنحو 50٪ منذ منتصف السبعينيات، ويعود ذلك مبدئياً إلى الزيادة في الفحوصات التي أدت إلى الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم.

- بالمختصر ترتبط نسبة الشفاء بأمرين:

1- الكشف المبكر والمستمر على أوضاع عنق الرحم إضافة إلى الحصول على لقاح في سن مبكرة لمنع الورم الحليمي البشري من التطور والتأزّم.

2- تقدم القطاع الطبي والاستشفائي ووجود موارد في البلد الذي ينتشر فيه سرطان عنق الرحم.

أعراض عدة تشير إلى التهاب الرحم... إحذريها!

ما هي طرق الوقاية من سرطان عنق الرحم؟

- بما أن هذا المرض ينتقل جنسياً ولا تظهر عوارضه الفعلية إلا بعد فترة من الوقت، من الضروري أن تحصل الفتيات منذ بلوغهن سن الـ9 سنوات على لقاح مضاد لسرطان عنق الرحم.

- وطريقة الوقاية الثانية هي القيام بفحوصات كشف مبكرة على عنق الرحم من وقت لآخر.