ما الذي يسبّب الارتداد المريئي عند الرضيع؟ وكيف يمكن علاجه؟
امومة
ما الذي يسبّب الارتداد المريئي عند الرضيع؟ وكيف يمكن ع...
كلّ ما تريدين معرفته عن حساسية الصدر عند الرضيع
امومة
كلّ ما تريدين معرفته عن حساسية الصدر عند الرضيع
LIKES

نصائح مهمّة للتعامل مع انحناء الرقبة عند الرضع

الخميس، 12 نوفمبر 2020
تعليق
أضيفي تعليق
نصائح مهمّة للتعامل مع انحناء الرقبة عند الرضع

انحناء الرقبة عند الرضع أو "الصعر" مشكلة ممكن أن تواجه طفلكِ لسببين. فيمكن أن  تظهر منذ لحظة الولادة، او بسبب وضعية النوم غير السليمة. وهذه المشكلة شائعة نسبياً بين الأطفال حديثي الولادة، الفتيان والفتيات على حد سواء. ومن أبرز أعراضها، ميلان الرأس إلى الرقبة في الجانب المصاب.

كيف يتمّ علاج صعر الرضع؟

يمكن ان يقدّم لكِ الطبيب تمارين شد الرقبة لتمارسيها لطفلكِ في المنزل، الأمر الذي يساعد على تصويب رقبة طفلك. وفي بعض الأحيان، يقترح الأطباء أخذ طفل إلى معالج طبيعي لمزيد من العلاج. وبعد البدء بذلك، يقوم الطبيب بفحص طفلك كل أسبوعين إلى أربعة أسابيع لمعرفة ما إذا كان الصعر يتحسّن.

كما يمكنكِ اتباع خطوات عدة في المنزل، تعزز قوة رقبة طفلكِ، كوضعه على بطنه لفترات قصيرة عندما يكون مستيقظاً لأن هذا الامر يساعد على تعزيز عضلات الرقبة والكتف ويعدّ طفلك للزحف.

ما الذي يسبّب الارتداد المريئي عند الرضع؟

كما نقدم لكَ بعض النصائح الاضافية التي يمكنك تجربتها للتخلّص من انحناء الرقبة عند الرضع

  • الطفل غالباً ما ينظر خلال نومه الى جانب الحائط، لذا غيّري اتجاه السرير بطريقة تضطر طفلكِ الى تغيير نظرته نحو الجانب الآخر بهدف التخفيف من الانحناء لجانب واحد.
  • أثناء اللعب، اجذبي انتباه طفلكِ بالالعاب والاصوات لتدفعيه الى تغيير نظره وادارة رأسه في كلا الاتجاهين.
  • عند حمل الطفل، الدلّ بالاصبع على أمور معيّنة ليراها بالجهة المعاكسة لانحناء الرقبة بهدف تشجعيه على دوران رأسه.