الزواج عبر الإنترنت - أنوثة
حياة زوجية
الزواج عبر الإنترنت... كيف يمكن أن ينجح؟
طريقة التعامل مع الزوج المتنمر – أنوثة
حياة زوجية
هل تعانين من تنمّر زوجكِ؟ تعامل معه بهذه الطريقة!

كيف تساعد زوجتك على التخلّص من إكتئابها؟

الثلاثاء، 21 يناير 2020
طرق مفيدة للتعامل مع إكتئاب الزوجة في الموضوع التالي من أنوثة
قد تعاني الزوجة أحياناً من الإكتئاب والقلق جرّاء الضغوطات والمسؤوليات التي تفرضها عليها الحياة الزوجية، ما يدفع الزوج إلى التفتيش عن الحلول والطرق المثالية للتعامل معها وتشجيعها على تخطّي هذه المرحلة. فإذا كنت تواجه هذه الحالة مع زوجتك لا تفوّت هذا الوضوع حيث سنقدّم لك مجموعة من النصائح التي ستفيدك حتماً في هذا السياق.

كيف تستعيدين سعادتك الزوجية؟

أولاً، ادع زوجتك في المرحلة الأولى إلى حوار صريح وهادئ تسألها في سياقه عن الأسباب والظروف التي دفعتها إلى التشاؤم والإكتئاب، وأظهر لها دعمك الكامل وإستعدادك للتعاون معها ومساعدتها بغية إيجاد الحلول المناسبة وتخطّي هذه المرحلة الصعبة.

ثانياً، تفادى تماماً التعامل معها بغضب ولامبالاة أو إظهار إنزعاجك من إكتئابها وحالتها النفسية الحسّاسة، إذ قد تؤثّر هذه الخطوة سلبياً على نفسيتها وغالباً ما تعزّز إكتئابها وتمنعها من تخطّيه والتخلّص منه بسلاسة.

ثالثاً، إتّفق معها على الإبتعاد ولو لفترة بسيطة عنها ما يتيح لها فرصة الإختلاء بنفسها والتفكير بالأمور التي تسبّب لها الإكتئاب، كي تتمكّن بعدها من إيجاد الحلول المناسبة مع إعتمادها على دعمك ومساندتك لها في هذا السياق.

هل قالت زوجتك أنها لا تحبك؟ هكذا تتعامل معها!

رابعاً، اطرح عليها فكرة الذهاب بعطلة قصيرة إلى أحد المنتجعات المثالية للإسترخاء أو السفر إلى الوجهة التي تفضّلها، ما يتيح لها الإبتعاد ولوقليلاً عن الأمور والمواقف اليومية التي تسبب لها الإنزعاج النفسي ومن ثمّ الإكتئاب.

خامساً، شجّعها على إستشارة أحد الأخصائيين النفسيين في حال لم تلمس أيّ تحسّن في حالتها بعد تطبيق النصائح المذكورة أعلاه، وسيساعدها حتماً على تخطّي هذه المحنة بسهولة أكبر.