تدليك الطفل للنوم
امومة
كيف تدلّكين طفلك لتساعديه على النوم؟
بشرة الطفل الجافة
امومة
هل يعاني طفلك من جفاف البشرة؟ اتبعي هذه النصائح السهلة

كيف ستساعدك الرضاعة على محاربة سرطان الثدي؟

الإثنين، 02 أكتوبر 2017
 سرطان الثدي و الرضاعة

هل ولدتِ طفلك حديثاً، ولا زلت متردّدة في مسألة إرضاعه؟ سنساعدك إذاً من خلال هذا المقال على إتخاذ القرار السليم عبر شرح أبرز فوائد الرضاعة والإشارة إلى أهميّتها في حمايتك من سرطان الثدي والحدّ من تهديداته الخطيرة والمفاجئة.

الرضاعة الطبيعيّة تحميك من سرطان الثدي

تعتبر محاربة سرطان الثدي الميزة الأهم من مميزات الرضاعة العديدة، فأنت قادرة على تجنّب الإصابة بهذا الداء إن إلتزمت بإرضاع طفلك لفترة 6 أشهر على الأقلّ. فالرضاعة تساهم في تعديل عمليّة إفراز الهرمونات الأنثوية في الجسم، ما يقلّص خطر التعرّض لسرطان الثدي، كما تحفّز إفراز مركبات خاصة من شأنها حماية خلايا الثدي من هذا المرض.

لسرطان الثدي أعراض عدة...تعرفي إليها!

فوائد أخرى للرضاعة الطبيعية

 

- أمّني لنفسك الوقاية من أمراض القلب والبدانة وخفّفي من نسبة إصابتك بسرطان المبيض من خلال الرضاعة الطبيعية.

- تساهم الرضاعة أيضاً في مساعدتك على خسارة الوزن الذي إكتسبته أثناء فترة الحمل.

- للرضاعة فعاليّة في حمايتك من إكتئاب ما بعد الولادة الذي يلمّ بعدد كبير من الأمّهات وهو ذات آثار سلبيّة وغير مستحبّة.

- تقوّي الرضاعة الرباط العاطفي الذي ينشأ بينك و بين مولودك، دون أن ننسى الفوائد الكثيرة التي تؤمنها الرضاعة لطفلك على مستوى صحته و نموّه.

الرضاعة الطبيعية ليست مفيدة لطفلك فقط!

لرضاعة صحيّة، إتّبعي الخطوات التالية...


أنت مدعوّة في هذا الإطار إلى إتباع نظام غذائيّ سليم يرتكز على النشويات، الحبوب، الألياف و منتجات الألبان بالإضافة إلى الخضروات و الفاكهة الطازجة، مع الإبتعاد عن اللحوم الحراء وإستبدالها بالسمك خصوصاً لإحتوائه على الأوميغا 3. واحرصي على ممارسة الرياضة يومياً كالمشي والسباحة مثلاً.