35 عاما من التميّز لدار كارولينا هيريرا تُجسدها نسخة عطر مرقّمة

الإثنين، 07 نوفمبر 2016

تطلق كارولينا هريرا دي باييز تحية تقدير إلى دار هيريرا في عيدها الخامس والثلاثين مع إعادة العمل على العطر الأول للعلامة الجارية.

للاحتفال بعيد دار هيريرا الخامس والثلاثين، تعاونت كارولينا هيريرا دي باييز، مديرة الابداع الفني في دار هيريرا الخامس، مع صانع العطور الرئيسي كارلوس بينايم، في إعاة العمل على التركيبة الأصلية لعطر Carolina Herrera New York الذي أُطلق عام 1988. وتأتي نسخة العطر التي يُعاد تطويرها في إصدار محدود كتحية تكريم لكارولينا هريرا ومشوارها المهني في عالم الموضة والأزياء.

للعمل على هذا الإبداع، اعتمد كلٌ من كارولينا هيريرا دي بايز والسيد بينيام، الذي كان أيضاً صانع العطور الكبير والمسؤول عن تطوير العطر الأصلي Carolina Herrera New York، على عملية تفكير تنطلق من العطر الأصلي مع تطبيق لمسة عصرية عليه. ركّزا على إضفاء جرعة عالية من خبلاصتي الياسمين ومسك الروم، ما يدفع بعطر Carolina Herrera New York إلى مستويات أكثر رقياً.أما النتيجة فهي عطر فريد تم تطويره من أكثر المكونات استثنائية، والتي تأتي مضمّنة في Herrera Confidential، مجموعة العطور الحصرية لدار هيريرا.

هذا العطر الذي أعيد العمل عليه موجود في جوهر أسلوب كارولينا هريرا، وبأنه عالي الأنوثة من دون أدنى شك، وأفضل رابط بين الياسمين والتوبيروز في أقصى روعتهم وتألقهم. يتمتع بنفحات متَّحدة مع  عبير  ملحوظ أكثر أنها من الزهور والحمضيات في حين يعد بنغمة أنيقة وفاخرة للبشرة. ومثل عطور كارولينا هريرا كافة، وهذه النسخة المحدودة، يمتاز بدرجة عالية من الطابع العصري والأناقة والأنوثة التي تشتهر بها العلامة التجارية.