استحي من زوجي
حياة زوجية
أستحي من زوجي فما هو الحل؟
زوجي يرفض التواصل مع أهلي
حياة زوجية
زوجك يرفض التواصل مع أهلك... فما العمل؟

كيف تسعدين زوجك في رمضان؟

الثلاثاء، 07 يوليو 2015
طرق إسعاد الزوج في رمضان

يعتبر الحفاظ على العلاقة الزوجية سعيدة في ظل ضغوط الحياة اليومية من أبرز الأمور التي تشغل بال الزوجين، خصوصاً الحديثي الارتباط. وفي شهر رمضان، تكثر الضغوط واللقاءات الأسرية ومع الأصدقاء، بعض نهار طويل من العمل المتعب، فلا تخلو بعض الأوقات من الخلافات البسيطة بين الزوجين. ولكن كيف تحافظين على سعادة زوجك في هذا الشهر؟.

أولاً، الرومانسية

لا تسمحي للرومانسية أن تغيب عن علاقتكما، فهي مهمة للحفاظ على الرابط القوي بينكما. يمكنك إستغلال مواعيد الإفطار لتنظيم إفطار على ضوء الشموع يشابه العشاء الرومانسي، فبذلك تكونين قد ابتكرت طريقة ملفتة للخروج من الروتين.

ثانياً، الرسائل القصيرة

بما أن زوجك قد يكون متعباً ومنهكاً طيلة النهار في العمل، خصوصاً في هذه الفترة، فمن الجميل أن تذكريه برسالة قصيرة تعبر له عن مدى حبك له ومدى اهتمامك بك. فلا تهملي هذه المبادرة اللطيفة ولو كانت بسيطة.

كيف يمكن التعامل بذكاء مع شجار الزوجين اثناء الزوج؟

ثالثاً، الابتسامة

حين يعود زوجك إلى المنزل في المساء، إستقبليه بابتسامة كبيرة، واطبعي قبلة على وجنته ولا تنسي كلمات الترحيب العذبة اللطيفة، وحاولي أن تبتعدي عن التجهم أو الانتقاد أو التأفف.

رابعاً، الخروج في نزهة

بعد تناول الإفطار، إذهبا معاً في نزهة في أرجاء المدينة، أو اشتركا في بعض اللقاءات العائلية أو الحفلات المخصصة لهذا الشهر، فبذلك ترفهان عن نفسيكما وتخرجان من إطار الروتين القاتل.