جولة في محمية شرعان الطبيعية… ما الذي يميّزها؟
سفر
جولة في محمية شرعان الطبيعية... ما الذي يميّزها؟
معالم رائعة تتعرّفون عليها خلال السياحة الدينية في تركيا!
سفر
معالم رائعة تتعرّفون عليها خلال السياحة الدينية في ترك...
LIKES

أب ضحّى بحياته من أجل إبنه... هذه قصة الناجي الوحيد من حادثة أسيوط الطفل كيرليس بالكامل

السبت، 17 أبريل 2021
تعليق
أضيفي تعليق
أب ضحّى بحياته من أجل إبنه… هذه قصة الناجي الوحيد من حادثة أسيوط الطفل كيرليس بالكامل

الطفل كيرليس هو الشخص الوحيد الذي نجا من حادث أتوبيس أسيوط الذي تصادم مع سيارة نقل، وتوفي على إثره 20 شخصاً. فما هي قصة الطفل كيرليس المصري؟

بكلمات مقتضبة نظراً لحالته المرضية، قال الناجي من الواقعة حادثة أتوبيس أسيوط الطفل كيرليس ، إن "الأتوبيس توقف بالطريق لمدة 10 دقائق لأخذ استراحة، وأغمض عينيه ونام، متابعاً: استيقظت لأجد نفسي ملقاً على الأرض، والأتوبيس مشتعل بالنيران بشكل ضخم ومخيف. وقال: ظللت أصرخ ثم وجدت سيارة إسعاف نقلتني للمستشفى، ولم أدرك أي شيء ولم أجد أهلي.

عمّ كيرليس يروي التفاصيل

كشف عمّ الناجي أمين راغب تواضروس، تفاصيل قصة الطفل كيرليس في حديث صحفي، قائلاً: " والد الطفل كيرليس سمعان رزق كان عائداً من القاهرة بعد شراء ملابس جديدة لابنيه بمناسبة اقتراب عيد القيامة للأقباط، وخلال عودته في الأوتوبيس وقع الحادث، فألقى بابنه من النافذة لينقذه، وبقي هو يواجه مصيره حتى لفظ أنفاسه الأخيرة في موقع الحادث. وأضاف انه تم نقل الطفل الى المستشفى حيث تبين اصابته بحروق شديده في يديه.

ولفت الى أن والد الطفل كان يحبه كثيراً، وضحى بحياته من أجل إنقاذه بعد أن قام بإلقائه من نافذة الأتوبيس المحترق، قبل أن يتفحّم بكاملة وكافة الركاب بداخله.

كيرليس لا يعرف أن والده توفى

قال عم الطفل إنهم ما زالوا يخفون عن كيرليس خبر وفاة والده لشدة تعلقه به، حيث يطلب رؤيته، ويضطرون للكذب عليه ويخبرونه أن والده يعالج في قسم آخر بجواره، حتى لا تتأثر معنوياته.

قضية اغتصاب فتاة "الفيرمونت" تساعد على كشف قضايا أخرى مماثلة!

وأوضح أن الطريق الذي حصل عليه الحادث لا توجد فيه إرشادات، والحوادث تحصل بسبب الإهمال في الطرق، كما أن الطريق بالقرب من موقع الحادث فيه أعمال صيانة ولا توجد إضاءة ولا إرشادات توضح للمارين وجود أي عمل هناك، وسائق الأتوبيس سار بشكل معاكس فاصطدم بسيارة النقل للمواد البترولية واشتعل. وطالب أمين بمحاسبة المهملين، قائلاًَ: "الحوادث كثرت والسبب الإهمال.. فليس كل السائقين يتعاطون المخدرات".