حركة الجنين في الشهر التاسع - أنوثة
امومة
هذا ما يجب أن تعرفيه عن حركة الجنين في الشهر التاسع!
الثقة بالنفس عند الأطفال - أنوثة
امومة
هكذا تنجحين في تعزيز ثقة طفلك بنفسه!
0 LIKES

مخاوف عديدة قد تواجه الأم الجديدة... إكتشفيها!

الثلاثاء، 12 مارس 2019
0 تعليق
أضيفي تعليق

تواجه الأمّ الجديدة إجمالاً مجموعة من المخاوف التي يمكن أن تصعّب عليها كيفية تعاملها مع مولودها وإهتمامها به. فإذا كنت تختبرين الأمومة للمرّة الأولى لا تفوّتي هذا الموضوع حيث سنعرض لك أبرز المخاف التي تطال الأمّ الجديدة وندعوك للإطلاع عليها كي تتمكني من التعامل معها وتخطيها بسهولة.

هذه الملابس ستحتاجها المرأة بالتأكيد بعد الولادة!

أولاً، غالباً ما تخاف الأم الجديدة وتقلق من عدم قدرتها على تأمين العناية الصحيحة واللازمة لطفلها تبعاً لقلّة خبرتها مع الأطفال. إلّا أنّه يمكنها القيام بهذه المهمّة في حال بحثت تدريجياً عن المعلومات الصحيحة  والمفيدة في هذا المجال وتوقّف عند خبرة إحدى الأمهات المقرّبات منها.

ثانياً، تخاف الأمّ الجديدة خصوصاً إذا كانت من الأمهات العاملات من إحتمال فشلها في تنظيم وقتها وعدم قدرتها على الإهتمام بطفلها وإتمام عملها في الوقت عينه. ومن الضرورهي هنا أن تتعاون الأمّ مع زوجها ويتقاسمان مسؤوليات المنزل والعناية بالطفل بطريقة تناسب الطرفين.


ثالثاً، تتفادى الأمّ الجديدة إجمالاً خروج طفلها من المنزل في أشهره الأولى وتخاف من إقتراب الآخرين منه. إلّا أنّه يستحسن هنا إستشارة طبيب الأطفال الذي سيحدد لها الوقت المثالي لخروج طفلها وشروط إقتراب الآخرين منه وحمله.

النوم إلى جانب طفلك... كيف يمكن أن يفيده؟

رابعاً، تخاف الأمّ الجديدة بشكل ملحوظ عندما يبكي طفلها بشكل مستمرّ أو متكرر، وغالباً ما يعزّز هذا الموقف توتّرها ويمنعها من إكتشاف أسباب بكائه التي يمكن أن تكون بسيطة في بعض الحالات. لذلك يستحسن التحلّي بالهدوء عند بكاء الطفل بغية التعامل بشكل صحيح مع الموقف، مع ضرورة إستشارة طبيب الأطفال في حال لم يتوقّف عن البكاء أو إزدادت وتيرته.